بلاغ بخصوص الإعتداء الذي تعرض الزميل عبد الوافي العلام

2017-09-12 a 10.37.02

الرباط في 11 شتنبر 2017

بلاغ
بخصوص الإعتداء الذي تعرض الزميل عبد الوافي العلام

تعرض الزميل، عبد الوافي العلام، مدير موقع "ريحانة بريس"، يوم 8 شتنبر الأخير إلى إعتداء، من طرف قائدة مقاطعة الشبانات، في حي يعقوب المنصور بالرباط، خلال مزاولته لواجبه الصحافي، حيث كان يُصور عملية هدم طابق لأحد السكان.

وقد تدخلت القائدة، رفقة أعوانها، حيث تم سحب الهاتف النقال، بالقوة، من يد الزميل، وتكسيره وحجز شريحته، كما تم حجز بطاقة الصحافة وبطاقة النقابة الوطنية للصحافة المغربية، من الصحافي، العلام، الذي أصيب بجرح في يده، على إثر هذا التدخل العنيف.

وتجدر الإشارة إلى أَن الزميل كان تعرض للإعتداء، عدة مرات، من طرف أحد أصحاب السوابق، الذي اتهم على الخصوص، بالإتجار في المخدرات، في هذا الحي، دون أن يلقى العلام، الحماية الأمنية والقانونية.

والنقابة إذ تدين الإعتداء الذي قامت به القائدة، التي ليس من حقها حجز الهاتف النقال وبطاقات الزميل، فإنها تعتبر أن هذا السلوك يدخل ضمن الشطط في استعمال السلطة، وممارسة الموظفين العموميين للتجاوزات ضد المواطنين، الأمر الذي يعاقب عليه القانون، بالإضافة إلى أنه اعتداء على حرية العمل الصحافي.

وقد راسلت النقابة كلا من وزير الداخلية والعدل والاتصال، بخصوص هذه الواقعة، للمطالبة بتطبيق القانون، والكف عن الإعتداء على الصحافيين.

النقابة